بيان صادر عن ديوان الموظفين العام بشان ما تعرض له من اضرار

اخر تحديث :الجمعة 19-08-2011 12:00

 

بيان صادر عن ديوان الموظفين العام بشان ما تعرض له من اضرار

ان ديوان الموظفين العام وهو يستنكر بشدة  الحملة المسعورة  بحق ابناء شعبنا والتى تاتى استكمالاً لمسلسل الجرائم التي لم تتوقف من استهداف للمدنيين من نساء واطفال واستهداف للمنازل والمؤسسات المدنية في اطار حربه على  الكل الفلسطينى ليدين كذلك ما تعرض له مبنى ديوان الموظفين العام من اضرار جسيمة لحقت به جراء استهداف الاحتلال لمجموعة من المبان والمنشآت المجاورة لموقعه وفى محيطه

ان هذه جريمة   تضاف  إلى سلسلة الجرائم الصهيونية بحق المواطن الفلسطيني ومؤسساته المدنية , في إطار طموحات الآلة الصهيونية بتضييق الخناق على قطاع غزة المحاصر،الامر الذي يعد  دليلاً على العقلية العدوانية التي تسيطر على العدو الصهيوني, والذي يأتي فى اطار سلسلة من الاعتداءات التي نفذتها الهجمة الصهيونية بحق عدد من المنشآت والمؤسسات  الفلسطينية المدنية.

ان ما لحق بديوان الموظفين العام من اضرار ادى الى تعطيل كثير من الاعمال والمهمات الخاصة بالمواطن المدنى بصفة الديوان منشاة مدنية تقدم خدماتها للمدنيين خاصة فيما يتعلق بالتسجيل للوظائف واجراءات التعيين خاصة فى وزارتى الصحة والتعليم ،

 

واننا اذ ندين ونستنكر هذه الفعلة الاجرامية لنؤكد على ان هذه الجرائم لن تنال من عزيمة الشعب الفلسطيني, الذي يرفض الركوع لغير الله عز وجل, رغم استباحة الدم الفلسطيني دون اكتراث لكرامة وحياة الإنسان، كما نؤكد على ان هذه الجريمة لن توقف عطاءنا وخدماتنا لشعبنا بالرغم مما اصابنا من مصاب .

واننا في ديوان الموظفين العام ندعو كافة مؤسسات حقوق الإنسان ووسائل الإعلام وغيرها من المؤسسات العاملة والمهتمة, إلى زيارة مقر الديوان في غزة والإطلاع على حجم الدمار وتوثيقه من اجل إظهار الصورة القبيحة للعدو الصهيوني ووحشيته في التعامل مع المجتمع الفلسطيني.

 

 

ديوان الموظفين العام